السبت، 22 ديسمبر، 2012

البرد على قد الغطا

كنت اتحدث بكل عفويه عن الشتاء وانه فصلى المفضل بين الفصول ..ولكنها بدت واجمه وانتظرت حتى انهيت حديثى وقالت الصيف افضل كثيرا من الشتاء ..
عندما قمت بزيارتها عرفت السبب وفهمت ان الشتاء فصل غير مرغوب به للفقراء ..وان الحرارة قد تحتمل ولكن البرودة لا حل لها فى بعض ما يسمى بيوت
البيت ارضى تهبط اليه بعض السلالم الى الباب ..هو غرفتين يفصل بينهما ستارة لا تصل بين الحائطين
الارض بلا بلاط مجرد اسمنت غير متساو يغطيها سجاده نحيله قديمه جدا ..كنبه متهالكه بجوار الباب عندما تجلس تشعر بالبرودة تخرج من باطن الارض الى قدميك 

لا اعرف هل يوجد مطبخ او حتى حمام وان وجدا فاين هما ..الام تجلس حولها بناتها الاربعه ..اثنتين منهما فى المرحله الجامعيه ..فى كليات محترمه تخيلت ..صديقاتهن فى الجامعه هل يخبرهن بعنوان البيت او يأتى اى منهن لزيارة البنات
بعض الناس تصنف نفسها انها فئه مستورة ..وانا لا استطيع ان اصل بالتفكير كيف ينفق هؤلاء ..مصاريف الدراسه فى المدارس والجامعه ..مصاريف المواصلات ..هل هذه البيوت لها ايجار وايصال كهرباء شهرى ..مصروف البنات اليومى او الاسبوعى او الشهرى ...اسئله كثيرة تحيط بنا وعلامات استفهام محيرة 

ولكننى سمعت مثل غريب وغير مقنع  " البرد على قد الغطا "

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق